هل شراء العقارات لا يزال مجديًا؟

هل شراء العقارات لا يزال مجديًا؟

الاستثمار العقاري … هل شراء العقارات لا يزال مجديًا؟

يومًا بعد يوم يتأكد لنا أن الاستثمار العقاري أو الادخار في العقار هو آمن الخيارات التي تحفظ قيمة مالك خاصة في الفترات الاقتصادية التي يسودها التخوف وعدم التيقن خاصة بعد أزمة كورونا الأخيرة.

ويرى الكثير من الخبراء الاقتصاديين اليوم أن مناخ الاستثمار العالمي غير مشجع هذه الأوقات ومن الأفضل حفظ قيمة العملة أو المدخرات في أصل ثابت غير معرض للتلف ومطلوب على الدوام مثل العقارات بأنواعها.

صحيح أن خيار الادخار بالبنك جذاب وجيد، ولكنه لا يقدم أرباح مثالية ويعرضك لمخاطر تقلب العملة، لا بد أنك تذكر كيف كان سعر شقتك من عشرة سنوات وكيف تضاعف سعرها عدة مرات وربما أنبت نفسك على تركك لفرصة شراء هذا المحل في تلك المنطقة الجديدة التي كنت تظنها مشروع بلا مستقبل، ثم زاد الطلب عليها ووصل سعر عقاراتها لعدة مئات من الآلاف وربما الملايين، ربما أوضح مثال على ذلك هو ارتفاع أسعار عقارات مدينة بدر بعد إنشاء العاصمة الإدارية القريبة منها، بل أن عدة محلات بالمدينة بيعت في نهاية 2019 بملايين الجنيهات بعد أن اشتراها أصحابها بعدة آلاف!

نمو أسعار العقارات باستمرار

دعني أخبرك بقصة حقيقية حدث لأسرتي، في بداية التسعينيات استقرينا بمنطقة جديدة غير مأهولة تسمى الحي العاشر في مدينة نصر، وقتها عرض علينا أحد الجيران شراء شقته بسبب الهجرة لأمريكا بعشرة آلاف جنيه قابلة للتفاوض! وقتها نصحنا الناس باغتنام الفرصة خاصة مع بناء وتوسعة فرع جامعة الأزهر والمدينة الجامعية للطلاب هناك وقال لنا أن المنطقة ينتظرها مستقبل جيد، ولكننا وقتها رفضنا لأن مدينة نصر لا تزال مهجورة لا يعرفها أحد!

وخلال سنوات قليلة قفزت الأسعار مع المد العمراني واكتمال الخدمات ليصل سعر الشقة لمائة ألف ثم لمائتين وأخيرًا أصبحت بثلاثمائة ألف، كان الخطأ وقتها هو عدم استشراف المستقبل وقراءة واقع المنطقة والتي كان مبشرًا.

الحقيقة أن الاستثمار العقاري ينطوي على الكثير من الفرص التي لا تتكرر، فأسعار العقارات في مصر في زيادة دائمة، إليك مثالًا آخر؛ فقد طرحت مجموعة هشام طلعت مصطفى بعض الوحدات السكنية في مدينتي للبيع أونلاين على الإنترنت وخلال عشرة دقائق على الأكثر بيعت جميعها رغم أزمة كورونا والحظر، إذن فالسوق العقاري بخير والطلب على العقار قوي ومستمر، وهو أمر طبيعي لبلد تعدادها السكاني يتجاوز المائة مليون، فالسوق العقاري المصري واعد ولا يزال في حاجة لعقارات جديدة سواء للسكن أو للتجارة.

وحتى مع ثبات قيمة العملة وقوة الأداء الاقتصادي فالربح من الاستثمار العقاري يتجاوز الأربح البنكية بمراحل، كما يضمن لك المرونة في استثمار عقارك بالبيع أو التأجير أو حتى الانتفاع (بالسكن فيه أو إقامة مشروع تجاري أو شركة).

نصائح للاستثمار العقاري

فكر في المدن الجديدة

أغلب المدن الجديدة كالشروق والعبور ومايو والقاهرة الجديدة والشيخ زايد لا تزال أسعارها جيدة نسبيًا مقارنة بالمناطق الشهيرة، ويتوقع صعودها كل ما تحتاجه هو اعتبارها مشروع للمستقبل سيظهر نتائجه خلال سنتين أو ثلاث.

كل ما عليك هو دراسة المدينة الجديدة والمدن المجاورة لها وحالة الخدمات والمشاريع الكبرى بها أو بالقرب منها وهل ستبني الدولة مثلا جامعة أو مؤسسة كبرى بها، واعرف أكثر عن الطرق التي تمر بها وحالتها وهل تصل لما حولها ومشاريع المواصلات المختلفة بها، فمثلا يتوقع الخبراء ارتفاع أسعار المدن التي سيمر بها خط القطار الكهربي المونوريل الذي سيربط القاهرة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

اسأل أهل المنطقة واعرف أكثر من الشبكة العقارية

يفضل سؤال أهل المنطقة الذين عاشوا لفترة بالمنطقة وخبروها ومعرفة العيوب قبل المزايا من على ألسنتهم ومشاكل المنطقة وهل يتم حلها أم لا، ويمكنك استخدام خدمة عقارماب لسؤال أهل المنطقة، حيث تجد العديد من الأسئلة السابقة عن كل مكان بمصر.

الخدمات والمرافق بالمنطقة

عندما تشتري وحدة سكنية للاستثمار فأنت لا تشتري الوحدة فقط، بل تشتري المنطقة التي حولها والمرافق التي سيستفيد منها مؤجر الوحدة.

كل هذه الأشياء ستؤدي لرفع قيمة الوحدة عن البيع أو التأجير؛ ولذلك تأكد من جودة المرافق الأساسية من مياه وكهرباء وصرف صحي وخطوط التليفونات والغاز الطبيعي.

وجود جميع هذه المرافق بالفعل في المنطقة وجودتها يجعل تأجير الوحدات أمرًا أكثر سهولة وأسرع أيضًا، فيمكنك البدء بتأجير وحدتك بمجرد شرائها بدلًا من انتظار اكتمال خدمات المنطقة.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عن الشبكة العقارية

الشبكة العقارية هى الشبكة العربية الاولى من نوعها فى الشرق الاوسط التى تعمل بنظام التسويق الالكترونى للعقارات بالعموله – او التسويق و البيع العقارى عن بُعد.

الشبكة العقارية تسمح للمسوقين و العملاء بتبادل المنفعه على حد سواء حيث ان مسوقين الشبكة العقارية يعملون بنظام الاستشارات العقارية المجانيه لعملاءنا بحيث يضمن العميل الحصول على العقار المنتناسب مع امكانياته الماديه و الاجتماعية بأفضل سعر و افضل مواصفات  و فى نفس الوقت فى حالة شراء العميل يحصل المسوق العقارى على كامل عمولته من الشبكة العقارية دون الحصول على اى مقابل من العميل .

كما تسمح الشبكة العقارية بجعل العميل مسوق عقارى دون اى ارتباطات عليه سواء وقت او حضور او تواجد بأى شكل .

 

تواصل معنا